انفجار أكياس المبايض …هل هو خطير؟

انفجار أكياس المبايض …هل هو خطير؟

هل انفجار أكياس المبايض خطير؟ سؤال يتردد كثيراً خاصة عند البنات والسيدات المصابات بتكيس المبايض، تزداد فرص تكون أكياس المبايض في النساء والفتيات في سن الإنجاب، وفي معظم الأحيان تختفي هذه الأكياس بدون أي تدخل طبي، لكن في بعض الأحيان قد تنفجر هذه الأكياس مسببة أعراضاً تحتاج للتدخل الطبي، في هذا المقال سوف نتعرف على أسباب وأعراض انفجار أكياس المبايض. 

أسباب انفجار أكياس المبايض

 انفجار أكياس المبايض
كيس المبيض. كيس مملوء بالسوائل في المبيض

لا يوجد أي سبب معروف لانفجار أكياس المبايض، لكن هناك بعض العوامل التى قد تؤدى لحدوثه ومنها:

  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بانفجار أكياس المبايض. 
  • ممارسة نشاط رياضي عنيف أو الجماع العنيف. 
  • إصابة غير حادة في منطقة البطن. 
  • بعض أكياس المبايض ذات الحجم الكبير قد تنفجر بسهولة وبدون أي مسبب. 

أعراض انفجار أكياس المبايض

في معظم الحالات قد لا تكون هناك أي أعراض، لكن في بعض الأحيان قد تظهر الأعراض التالية:

  • غثيان. 
  • قئ. 
  • ألم شديد ومفاجئ في منطقة الحوض وعادة ما يكون في الجزء السفلي من الجانب الأيمن وقد يكون في كلا الجانبين. 
  • نزيف مهبلي. 
  • ألم بعد ممارسة أي نشاط رياضي. 
  • دوخة. 
  • برودة في الجلد. 
  • زيادة شدة الألم عند الجلوس. 
  • الشعور بالثقل في منطقة الحوض. 
  • الم في الكتف في حالات النزيف الشديد. 

ينصحك طبيب الأسرة بقراءة الفرق بين الكيس والورم على المبيض؟

بعض الأعراض قد تستدعي اللجوء للطبيب فوراًً ومنها:

  • غثيان حاد وقيء شديد(قد يكون مؤشر على التواء المبيض). 
  • حمي(ربما تدل على وجود عدوى). 
  • نزيف مهبلي غزير. 
  • دوخة وإغماء. 
  • صعوبة في التنفس. 
  • دقات قلب سريعة. 
  • ألم شديد ومفاجئ في منطقة البطن لا يستجيب للمسكنات. 

هل انفجار أكياس المبايض خطير؟

لا يعتبر انفجار أكياس المبايض خطير في معظم الحالات، لكن في بعض الأحيان قد يصبح خطيراً إذا كان سبب تكون الأكياس هو عدوى بكتيرية في منطقة الحوض، فقد يتسبب انفجار الأكياس في انتشار العدوى في منطقة البطن و الإصابة بتسمم الدم. 

أيضا يرجح لك طبيب الأسرة قراءة أسباب تكيس المبايض وأبرز الأعراض؟

تشخيص انفجار أكياس المبايض

قد تتشابه أعراض انفجار أكياس المبايض مع أعراض التهاب الزائدة الدودية، وذلك لأن معظم أكياس المبايض تكون عادة في الجزء السفلي من الجانب الأيمن للبطن، وهو بالقرب من مكان الزائدة الدودية. 

 لذلك فإن التشخيص يعتمد على بعض الإجراءات الطبية للوصول للتشخيص السليم ومنها:

  • الأشعة  بالموجات فوق الصوتية(السونار) لمنطقة الحوض لتوضيح حجم ومكان الأكياس المتكونة على المبيض. 
  • صورة دم كاملة للتحقق من وجود أي عدوى أو التهابات. 
  • الرنين المغناطيسي على منطقة الحوض. اجراء اختبار الحمل لاستبعاد أن يكون الحمل هو السبب في تكون هذه الأكياس على المبيض. 

علاج انفجار أكياس المبايض

يعتمد تحديد العلاج المناسب على عدة عوامل منها:

  • العمر. 
  • هل الدورة الشهرية موجودة أم توقفت. 
  • حجم وشكل الأكياس المتكونة على المبيض.  
  • الأعراض المصاحبة للحالة. 

في معظم الحالات يشفى انفجار أكياس المبايض بدون أي تدخل طبي مع استخدام بعض مسكنات الألم عند الحاجة. 

لكن إذا لم يختفي الألم في خلال أيام أو ازدادت حدته أو ظهرت أعراض جديدة فيجب اللجوء للطبيب فوراً.

في حالة وجود نزيف شديد

يجب التوجه للمستشفى فوراً والبقاء تحت الرعاية الطبية حيث يتم :

  • اعطاء مسكنات الألم. 
  • مراقبة العلامات الحيوية للمريضة. 
  • استخدام المحاليل الوريدية. 
  • تكرار إجراء الأشعة بالموجات فوق الصوتية لمتابعة حالة النزيف. 
  • بعض الحالات قد تحتاج لنقل دم لتعويض النزيف. 

في الحالات الشديدة

قد يصبح التدخل الجراحي ضروري في الحالات التالية:

  • استمرار النزيف. 
  • استمرار الألم. 
  • أن تكون الأكياس ذات حجم كبير(أكبر من ٥سم). 
  • التواء المبيض. 
  • وجود علامات على احتمال الإصابة بسرطان المبيض. 

يمكنك أيضا من خلال طبيب الأسرة معرفة  الفرق بين الكيس والتكيس في المبايض؟

لكن قد يتضمن التدخل الجراحي بعض المخاطر مثل:

  • النزيف. 
  • العدوي. 
  • عدم التئام الشق الجراحي جيداً. 
  • تكون جلطات. 
  • ربما تتعرض الأوعية الدموية والأعصاب والعضلات المحيطة بالمنطقة المصابة للتلف. 
  • ربما يلجأ الطبيب لعمل شق جراحي كبير مما يترك ندبة كبيرة بعد شفاء الشق الجراحي. 

مضاعفات إهمال علاج انفجار أكياس المبايض

  • إذا تسبب انفجار أكياس المبايض في نزيف فقد يزداد النزيف سؤاً في حالة إهمال العلاج. 
  • إذا كان سبب تكون الأكياس هو العدوى البكتيرية فقد يتسبب انفجار الأكياس في انتشار العدوى وربما تصل للإصابة بالالتهاب البريتوني. 
  • ربما يتسبب انفجار أكياس المبايض في التواء المبيض وهي حالة خطيرة قد تتسبب في قطع الإمداد الدموي للمبيض أو ضمور المبيض اذا لم يعالج فوراً. 

وختاماً فان انفجار أكياس المبايض قد يكون بدون أي أعراض ملحوظة ولا يحتاج لأي تدخل طبي. 

 لكن ينصحك طبيب الأسرة في بعض الحالات بأنها قد تحتاج لتدخل طبي سريع، أو اللجوء للجراحة لمنع حدوث أي مضاعفات قد تتسبب في تهديد حياة المريضة. 

كما أن إهمال علاج انفجار أكياس المبايض في الوقت المناسب قد يتسبب في الإصابة بتسمم الدم أو الالتهاب البريتوني . 

المصادر

بقلم د. هبة شتا

د. هبة شتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.